سرقة 160 مليون دولار من صانع سوق العملات المشفرة وينترميوت

  • أخبار

  • I
  • I

كان وينترميوت Wintermute صانع سوق للعملات المشفرة مقره في المملكة المتحدة، آخر ضحايا اختراق التمويل اللامركزي دي فاي (DeFi)، حيث تم سرقة ما يقرب من 160 مليون دولار، وفقاً، لمؤسس، ومدير الشركة التنفيذي إيفجيني جايفوي Evgeny Gaevoy.

سرقة رموز عملات مشفرة مختلفة من وينترميوت

وفقاً لموقع إيثرسكان Etherscan ، تم نقل أكثر من 70 رمزاً مختلفاً إلى سارق وينترميوت، بما في ذلك 61،350،986 الدولار الرقمي يو إس دي سي USDC، و 671 بيتكوين Bitcoin مغلفة، والتي تبلغ حوالي 13,030,061 دولار، و 29,461,533 تيثرUSDT.

الاتحاد الأوروبي يؤكد حظر خدمات العملات المشفرة لروسيا مع تشديد العقوبات

البنك المركزي في ناميبيا: قد نقبل البيتكوين BTC كوسيلة للدفع

الاتحاد الأوروبي يحظر المدفوعات المشفرة من روسيا في حزمة عقوبات جديدة

وزارة الخارجية الكورية الجنوبية تأمر دو كوون بإعادة جواز سفره

كازاخستان تمنح Binance ترخيصًا دائمًا لتقديم خدمات الأصول الرقمية

كيف يمكن أن يتغير Crypto Twitter تحت قيادة Musk

سلطات كوريا الجنوبية تبطل رسميًا جواز سفر دو كوون

محكمة كورية جنوبية: العملات المشفرة ليست اموالاً

هذا، ولم تتأثر عمليات التمويل المركزية، والشاملة للشركة، حيث سحب المتسلل (المتسللون) الأموال من عمليات دي فاي DeFi. فقد صرّح جايفوي أنَّ صانع السوق قادر على الوفاء بضعف المبلغ المسروق في الأسهم المتبقية، مشدداً على أنَّ أموال المستخدمين مازالت في أمان.

إنَّ وينترميوت هي صانع سوق خوارزمي يعمل مع الأصول الرقمية مثل العملات المشفرة. والمجموعة هي شركة مسجلة في المملكة المتحدة، ومقرها في شيشاير. وهي خاضعة لرقابة “هيئة السلوك المالي“.

ووفقاً لـ كومبانيز هاوس Companies House، يشغل إيفيجي غايفوي منصب المدير ويمتلك ما يزيد عن 25% من أسهم الشركة.

 

 

وفي حديثه لـ كوينتيلغراف Cointelegraph، قال رئيس قسم الأبحاث، والتحليلات في سمارت إكستجينج يونيزين Smart exchange Unizen آجاي دينغرا Ajay Dhingra:

 “تشير طبيعة القرصنة إلى تعرض محفظة وينترميوت المتصلة بالإنترنت للخطر. إنَّ المهاجم تلاعب بخطأ في العقد الذكي بدهاء. وهذا الحادث يدفع إلى  التركيز مرة أخرى على تشديد تدابير الأمان العقود الذكية، والتي هي منطقة مجهولة حتى الآن.”

وفي تغريدة قصيرة، اقترح المواطن الهولندي جايفوي، بأنَّه يمكن التعامل مع الاختراق باعتباره اختراق “قبعات بيضاء“. وقد يتصل الجاني بـ وينترميوت لإظهار نقاط الضعف التي قد تم اكتشافها لتجنب تكرار الاختراقات في المستقبل.

هذا، وتُعد عمليات اختراق القبعة البيضاء شائعة في العملات المشفرة، حيث تكافئ البورصات، ومشغلات السوق، وأحياناً الشركات المتسللين بجوائز على شكل أموال نقدية أو تقديم وظائف لهم لاكتشافهم ثغرات الأمان، ونقاط الضعف.

يمكنك مشاركة العمل على