السلطات الأمريكية تحقق في معاملات المحفظة المشبوهة الخاصة بشركة "Alameda"

  • أخبار

  • I
  • I

المتابع لسوق الكريبتو يعلم أنه تم القبض على مؤسس FTX و Alameda Research واطلاق سراحه بكفالة لحين موعد المحاكمة.

على الرغم من أن مؤسس FTX يخضع حاليا للكفالة بموجب قواعد صارمة، إلا أنه كانت هناك عمليات نقل متعددة مشبوهة للعملات الرقمية المشفرة من محافظ مرتبطة به أو بإمبراطوريته السابقة.

انخفاض أسهم شركات التعدين مع اقتراب حدث تخفيض قيمة البيتكوين إلى النصف

تقلبات حادة في سوق العملات الرقمية: بين التحليل الفني و التحليل الاساسي

‏Worldcoin يثير جدلاً واسعًا لجمعه بيانات قزحية العين مقابل العملة المشفرة

توجه صيني لزيادة الاستثمار في البيتكوين

بيع الولايات المتحدة للبيتكوين يثير قلق المستثمرين

العملات المشفرة تحقق ارتفاعًا هائلاً في الربع الأول من عام 2024

منصات ثورية تُمكن المستخدمين من السيطرة على هوياتهم الرقمية في عصر الويب 3

‏SWIFT تدخل سباق العملات الرقمية للبنوك المركزية ومنصة مال تطلق عملتها الرقمية الرسمية

على الرغم من دحض أي اتصالات، ذكرت بلومبرغ أن السلطات الأمريكية تخطط للتحقيق في الأمر.

في نهاية الأسبوع الماضي بدأت العديد من محافظ Alameda في نقل عملات رقمية مبنية وفق معيار ERC-20 وتحويلها إلى البيتكوين تضمنت بعض من هذه العملات:

YFI و AAVE و WETH.

“سام بانكمان فريد” مؤسس FTX والذي أطلق سراحه حاليا بكفالة بقيمة 250 مليون دولار ويعيش في منزل والديه، فضل عدم البقاء صامتا وغرد على تويتر، مخبرا أنه لا علاقة له بهذه التحويلات والمعاملات.

حيث أوضح أنه ليس لديه حق الوصول إلى هذه الحسابات، وأضاف:

أعتقد أنه من المحتمل أن يكون لدى العديد من الأطراف الشرعية لـ FTX القدرة على الوصول إلى هذه الأموال، آمل أن يكون هذا ما يحدث هنا.

سأكون سعيدا للمساعدة في تقديم المشورة للمنظمين بشأن هذا إذا أرادو ذلك.

وفقا لـ بلومبيرغ، جذبت تحركات العملات الرقمية المشبوهة انتباه المدعين الفيدراليين الأمريكيين، وهم يخططون لفتح تحقيق.

بعد أيام قليلة فقط من عمليات التحويل المذكورة أعلاه، ظهرت ادعاءات أخرى تدعي أن “بانكمان” قام بمعاملات جديدة، حيث صرف في النهاية ما يقرب من 700,000 دولار من العملات المشفرة.

جدير بالذكر أنه في يوم من الأيام قال إنه لم يترك سوى 100,000 دولار في حسابه المصرفي بعد إعلان الإفلاس، وأن أمر المحكمة يمنعه بشدة من العمل بمثل هذه المبالغ الكبيرة.

ومع ذلك، يبدو أن تقرير بلومبرغ يركز فقط على التحويلات المرتبطة بشركة “Alameda”، ولم يعلق “بانكمان” على التحويلات الأخرى حتى الآن.

يمكنك مشاركة العمل على