هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية تعلن عن خطة استراتيجية للسنوات القادمة

  • أخبار

  • I
  • I

 

قامت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC)، بنشر خطتها الإستراتيجية للسنوات المالية 2022-2026 الأسبوع الماضي.

كوريا الشمالية: قراصنة ينتحلون صفة شركات استثمارية لسرقة العملات المشفرة

تركيا: البنك المركزي يعلن عن أولى معاملات الدفع على شبكة الليرة الرقمية

العثور على رئيس أكبر شركة مساهمة في بورصة “بيثامب” ميتاً بعد مزاعم اختلاس

هل يتأخر تعافي سوق الكريبتو حتى عام 2024؟

مشروع قانون الروبل الرقمي يعرض على البرلمان الروسي

أستراليا تصبح رابع أكبر مركز للصراف الآلي للعملات الرقمية في العالم

مطور شبكة البيتكوين يخسر أكثر من 200 BTC في عملية اختراق

هبوط سعر العملة الرقمية MANA بنسبة 90٪ في 2022…ماذا عن 2023؟

 

حيث صرحت الهيئة أن المبادرات الموضحة في هذه الخطة الإستراتيجية، تهدف إلى معالجة أولوياتها القصوى على مدى السنوات الأربع القادمة.

ويتمثل أحد أهداف الخطة الإستراتيجية، في تطوير وتنفيذ إطار تنظيمي قوي، يواكب تطور الأسواق ونماذج الأعمال والتقنيات.

من جهة أخرى، فقد أوضحت الهيئة أن المبادرة التي تهدف إلى تحقيق هذا الهدف، ستقوم بفحص الاستراتيجيات لمعالجة المخاطر النظامية والبنية التحتية، التي تواجهها أسواق رأس المال والمشاركين في السوق.

مشيرة إلى أن النمو السريع في الأصول المشفرة يمثل خطراً، وهي مستعدة بشكل أفضل للمخاطر في هذه الفئة:

“يجب على هيئة الأوراق المالية والبورصات، تحصيل سلطات جديدة من الكونجرس عند الحاجة، ومواصلة التعاون بشكل فعال مع المنظمين الآخرين، والمشاركة بشكل أكثر استباقية في مبادرات الرقمنة”.

هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية تعلن عن خطة استراتيجية للسنوات القادمة

الجدير بالذكر، أنه توجد مبادرة أخرى موضحة في الخطة الإستراتيجية، وهي التعرف على التطورات والاتجاهات الهامة في أسواق رأس المال المتطورة، وتعديل الأنشطة وفقاً لذلك. حيث أكدت هيئة الرقابة على الأوراق المالية:

“يجب أن تستمر هيئة الأوراق المالية والبورصات، في تعزيز خبرتها في أسواق المنتجات، وتخصيص موارد متزايدة لها بما يتجاوز الأسهم،

بما في ذلك الأصول المشفرة والمشتقات والدخل الثابت، والحفاظ على نهج مرن لمعالجة تغيرات السوق على وجه السرعة”.

كما أوضحت هيئة الأوراق المالية والبورصات، أنها أخذت في الاعتبار عند تطويرها للخطة الإستراتيجية، المعلومات من الاجتماعات مع العديد من الأطراف الداخلية والخارجية، التي تتفاعل معها الوكالة على أساس منتظم،

بما في ذلك أعضاء ولجان الكونجرس والمستثمرين والشركات والأسواق المالية، إضافة إلى المشاركين والأكاديميين وغيرهم من الخبراء وأصحاب المصلحة.

 

وبدوره قال رئيس هيئة الأوراق المالية والبورصات، جاري جينسلر Gary Gensler:

“تتابع الهيئة مهمتنا المكونة من ثلاثة أجزاء: وهي حماية المستثمرين، والحفاظ على أسواق عادلة ومنظمة وفعالة، وتسهيل تكوين رأس المال”.

يمكنك مشاركة العمل على