رئيس بنك البرازيل يكشف النقاب عن مفهوم “التمويل الرقمي المفتوح”

  • أخبار

  • I
  • I

 

قام رئيس بنك البرازيل BCB، روبرتو كامبوس نيتو Roberto Campos Neto، بعرض مفهوم البنك الجديد للنسخة النهائية من عملة البنك المركزي CBDC.

كوريا الشمالية: قراصنة ينتحلون صفة شركات استثمارية لسرقة العملات المشفرة

تركيا: البنك المركزي يعلن عن أولى معاملات الدفع على شبكة الليرة الرقمية

العثور على رئيس أكبر شركة مساهمة في بورصة “بيثامب” ميتاً بعد مزاعم اختلاس

هل يتأخر تعافي سوق الكريبتو حتى عام 2024؟

مشروع قانون الروبل الرقمي يعرض على البرلمان الروسي

أستراليا تصبح رابع أكبر مركز للصراف الآلي للعملات الرقمية في العالم

مطور شبكة البيتكوين يخسر أكثر من 200 BTC في عملية اختراق

هبوط سعر العملة الرقمية MANA بنسبة 90٪ في 2022…ماذا عن 2023؟

 

حيث قدم كامبوس نيتو Campos Neto الأفكار التي يمتلكها بنك البرازيل بخصوص العملة، تحت اسم “التمويل المفتوح”، في حدث عبر الانترت، وتضمنت هذه الفكرة دمج الواقع الرقمي، الذي لا يزال قيد التطوير، مع الهياكل والمؤسسات المالية التقليدية واللامركزية.

كما تم عرض التطبيق الفائق الذي سيتيح للعملاء الاحتفاظ بالعملات المستقرة وعملة البنك المركزي الرقمية CBDC، الأمر الذي يشير إلى أن الاتصال الذي سيحمله النظام، سيكون عبر شبكة مدفوعات بيكس PIX المتاحة حالياً، وأوضح كامبوس:

“إن هذا في الأساس هو بمثابة إعلان تشويقي لما سيكون عليه هذا التكامل الذي أتحدث عنه. فبدلاً من وجود العديد من التطبيقات على هاتفك الخلوي، ومن عدة بنوك، سيكون لديك نوع من التكامل”.

وبهذه الطريقة، سيسمح التطبيق للمستخدمين بالحصول على نظرة شاملة على مدخراتهم، التقليدية أو القائمة على التشفير، وفي مكان واحد فقط.

رئيس بنك البرازيل يكشف النقاب عن مفهوم "التمويل الرقمي المفتوح"

دفعة جديدة نحو الرقمنة

على الرغم أن المفهوم الرقمي الحقيقي هو قيد التطوير لبعض الوقت، إلا أنه لا يوجد تاريخ تقديري لإكماله، حيث يواصل البنك المركزي والمنظمات الأخرى، اختبار التطبيقات والوظائف المختلفة، التي ستتمتع بها هذه العملة الجديدة.

بدوره صرح كامبوس أن العملة ستكون جسراً للتمويل اللامركزي، والتي ستدفع الدولة نحو الرقمنة النقدية، موضحاً:

“نحن نقوم بجلب العالم الرقمي إلى النظام المصرفي، حيث أن الجزء الحقيقي الرقمي هو جسر لبيئة التحدي.

كما أن العديد من البنوك المركزية الأخرى تفعل العكس، فهم يدفعون الرقمنة إلى الخروج من الخدمات المصرفية”.

الجدير بالذكر، أنه يتم بالفعل اختبار العديد من العملات الرقمية للبنوك المركزية، من قبل عدد لا يحصى من البنوك المركزية، حيث يدرس الاتحاد الأوروبي حالياً تطبيق اليورو الرقمي، ومن المتوقع أن ينظمه قريباً.

 

ويقوم بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، بتجربة شبكة قابلة للتشغيل البيني للأموال الرقمية للبنك المركزي، فيما ظهر اقتراح في الأرجنتين لإلغاء التعامل بالعملات الحقيقية.

يمكنك مشاركة العمل على