بينانس تعلن عن توظيف شركة “Mazars” لتدقيق إثبات الاحتياطي من العملات الرقمية.

  • أخبار

  • I
  • I

تمضي شركة بينانس قدما في إثبات احتياطي العملات الرقمية خاصتها وتحاول الوصول لشفافية عالية في هذا الشأن.

مؤخرا أعلنت بينانس عن توظيف شركة “Mazars” لتدقيق إثبات الاحتياطي من العملات الرقمية.

كوريا الشمالية: قراصنة ينتحلون صفة شركات استثمارية لسرقة العملات المشفرة

تركيا: البنك المركزي يعلن عن أولى معاملات الدفع على شبكة الليرة الرقمية

العثور على رئيس أكبر شركة مساهمة في بورصة “بيثامب” ميتاً بعد مزاعم اختلاس

هل يتأخر تعافي سوق الكريبتو حتى عام 2024؟

مشروع قانون الروبل الرقمي يعرض على البرلمان الروسي

أستراليا تصبح رابع أكبر مركز للصراف الآلي للعملات الرقمية في العالم

مطور شبكة البيتكوين يخسر أكثر من 200 BTC في عملية اختراق

هبوط سعر العملة الرقمية MANA بنسبة 90٪ في 2022…ماذا عن 2023؟

بالنسبة لشركة “Mazars” فسبق وأن عمل أحد فروعها في الولايات المتحدة كمؤسسة محاسبة خاصة برئيس الولايات المتحدة السابق “دونالد ترامب” لفترة طويلة من الوقت.

وفقا لتقرير نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” في 30 نوفمبر، تم تعيين “Mazars” كشركة تدقيق رسمية للحسابات، وكتنفيذ “طرف ثالث” للتحقق المالي كجزء من تحديثات إثبات الاحتياطي PoR الخاصة بشركة بينانس.

نُقل عن متحدثة باسم شركة بينانس قولها إن شركة المحاسبة يُزعم أنها تحلل بالفعل جميع المعلومات التي تم الكشف عنها علنا حول اثبات احتياطي البيتكوين وستؤكد أيضا أي ترقيات أو عملات رقمية في المستقبل.

أخبرت ذات المتحدثة بالقول إن ترقية التحقق الأولى للبيتكوين ستنتهي بحلول نهاية هذا الأسبوع.

“Mazars” هي شركة محاسبة عالمية يقع مقرها الرئيسي في العاصمة الفرنسية باريس.

منذ عام 2019، دخل فرعها في الولايات المتحدة،”Mazars USA”، في نزاع مع طلب من لجنة الرقابة والإصلاح في مجلس النواب لبعض المستندات المالية للرئيس “ترامب”.

تعمل “Mazars USA” كشركة محاسبة طويلة الأمد للرئيس “ترامب”.

وزُعم أن الشركة قطعت جميع العلاقات مع “ترامب” وعائلته في عام 2022.

يأتي هذا الإعلان في الوقت الذي تجري فيه بينانس الآن عمليات تدقيق على إثبات الاحتياطي PoR، والتي تتطلب منها نقل مبالغ ضخمة من المال.

في 28 نوفمبر، أرسلت بينانس 127,351 عملة بيتكوين، أي ما يعادل حوالي 2 مليار دولار، إلى محفظة غير معروفة.

في وقت لاحق، أخبر “CZ” الرئيس التنفيذي لشركة بينانس أن الصفقة كانت جزء من عملية التحقق من الاحتياطي PoR الحالية.

تسبب هذا الإجراء في بعض القلق داخل المجتمع منذ أن أشار “CZ” سابقا إلى أنه من غير المرغوب فيه أن يُطلب من منصات تداول العملات المشفرة تحويل مبالغ كبيرة من العملات المشفرة من أجل التحقق من عنوان محفظتها.

التحقق من احتياطي العملات الرقمية من بينانس جاء كرد فعل على السقوط والإفلاس اللاحق لشركة تداول العملات الرقمية FTX.

بالإضافة إلى ذلك، أعلنت الشركة عن نشر دليل مدعوم من “Merkle Tree” بشأن عملات الرقمية البيتكوين خاصتها في 25 نوفمبر.

كان هذا الإجراء مجرد واحد من عدة إجراءات اتخذتها بينانس لإثبات شفافيتها.

يمكنك مشاركة العمل على